دعما لمبادرة الرئيس السيسى للاستثمار في العنصر البشري: مصر وأمريكا توقعان منحتين فى مجالى التعليم الاساسي والزراعة بقيمة 280 مليون جنيه

AR/15-9-2019
437 مشاهدة
مشاركة
 

وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى: المنح تدعم العملية التعليمية وتطوير مهارات المزارع المصري وتستفيد منها المحافظات الاكثر احتياجا في الصعيد والدلتا


مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية:الاتفاقيات تعكس الشراكة القوية والدائمة مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي والالتزام المستمر تجاه الشعب المصري

شيرى كارلين: قدمنا لمصر منح بلغت 1.2 مليار جنيه خلال الشهرين الماضى والحالي لدعم الاستثمار والصحة والتعليم والزراعة 

 

وقعت مصر وأمريكا، اليوم الأحد 15 سبتمبر  2019م، منحتين فى مجالى التعليم الاساسى والزراعة بقيمة 16.5 مليون دولار بنحو 280 مليون جنيه وقام بالتوقيع كل من الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والسيدة/ شيرى كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالقاهرة، بحضور السيدة/ شريهان بخيت، معاونة الوزيرة. 

ونصت الاتفاقية الأولى وهى المرحلة الثالثة لاتفاقية التعليم الاساسي بمنحة بقيمة 13 مليون دولار لصالح وزارة التعليم والتعليم الفني، حيث تهدف الاتفاقية إلى التركيز على دعم خلق قوى عاملة متعلمة تلبي احتياجات سوق العمل، وتحسين المهارات الاساسية للطلاب في مرحلة التعليم الاساسي، وتمكين طلاب الثانوية العامة من حل المسائل الصعبة والمرتبطة بالحياة الواقعية، وتدريب المعلمين الجدد وتقوية مجالس الامناء، وتتضمن انشطة الاتفاقية مشروع مدارس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وتعليم المعلمين ونشاط القرية المتعلمة، والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة والقراءة العلاجية.

ونصت الاتفاقية الثانية وهى المرحلة الرابعة  لاتفاقية الاعمال الزراعية للتنمية الريفية وزيادة الدخول، بقيمة 3.5 مليون دولار، وتهدف الاتفاقية إلى زيادة الدخول وفرص العمل للقائمين على الاعمال الزراعية في المجتمعات المستهدفة في صعيد مصر والدلتا من خلال زيادة الانتاجية ودمج المزارعين في الاسواق العالمية البستانية.

من جانبها، أكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، أهيمة العلاقة الاستراتيجية والتاريخية بين مصر وأمريكا، والتعاون الاقتصادي بين البلدين، مشيرة إلى أن هذه الاتفاقيات تأتى في إطار دعم مبادرة السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسى، فى الاستثمار في العنصر البشرى من خلال المنح الموجه للتعليم، وتحسين الاعمال الزراعية فى صعيد مصر والدلتا وهى المحافظات الأكثر احتياجا لأن الهدف الرئيسى هو تطوير مهارات المزارع المصرى والشركات المتخصصة فى هذا القطاع لاستخدام افضل تكنولوجيا.

 وذكرت الوزيرة ، أن الوكالة الامريكية هي شريك اقتصادي للحكومة المصرية منذ عقود حيث بلغت قيمة ما قدمته الوكالة لمصر نحو 30 مليار دولار، كما بلغت حجم الاستثمارات الأمريكية فى مصر نحو 22.2 مليار دولار حتى الربع الأول من 2019، مع الاخذ فى الاعتبار قيام بعض الشركات الأمريكية بضخ استثمارات جديدة والتوسع فى مصر بنحو مليار دولار خلال العام المالى 2017- 2018.

وقالت السيدة / شيري كارلين، مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر: "تعكس تلك الاتفاقيات في مجالات التعليم الأساسي والزراعة، الشراكة القوية والدائمة مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي والالتزام المستمر تجاه الشعب المصري".

وأوضحت أن برامج الوكالة الأمريكية ستعمل على توفير فرص التعليم المميز للطلاب المصريين، وتدعم برامج المعلمين خاصة فى مجالات مثل الهندسة والتكنولوجيا، مشيرة إلى أن اتفاقية الزراعة ستعمل على دعم المزارعين فى الصعيد والدلتا وربطهم بالاسواق الدولية.

وذكرت أن اجمالى الاتفاقيات التى وقعتها مصر وامريكا خلال الشهر الماضى والحالى بلغت 75 مليون دولار نحو 1.2 مليار جنيه تضمنت 6 اتفاقيات فى مجالات الاستثمار والتجارة والتعليم العالى والصحة والعلوم والتكنولوجيا والتعليم الاساسى والزراعة.

أخر الأخبار