خلال جلسة حول تمكين المرأة فى مجال الاعمال فى افريقيا بقمة مجلس الاعمال الأمريكى الافريقى بموزمبيق إشادة دولية بالخطوات المصرية لتمكين المرأة بتشجيع ومساندة قوية من القيادة السياسية.. وتغيير وضعها بعد ثورة 30 يونيو

AR/21-6-2019
355 مشاهدة
مشاركة
 
وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى:شراكة مع المؤسسات الدولية لدعم تمكين المرأة فى افريقيا خاصة فى مجالات ريادة الاعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهيه الصغر

شاركت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، فى جلسة حول تمكين المرأة فى مجال الاعمال فى افريقيا، ضمن فاعليات الدورة الـ12 لقمة مجلس الاعمال الامريكى الافريقى والذى يعقد بحضور رئيس موزمبيق و10 رؤساء دول وحكومات و70 وزيرا ومسؤول كبير من افريقيا والولايات المتحدة، ويضم الوفد المصرى كل من السفير رضا بيبرس، مستشار الوزيرة لشؤون التعاون الدولى، وسكرتير ثان/ أميرة خفاجة، القائم بالأعمال بالانابة بالسفارة المصرية في ماباتو، والسيدة/ شريهان بخيت، معاونة الوزيرة، والسيدة/ هبه الجمل، مسؤولة ملف أمريكا بقطاع الترويج بالهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

وتحدث فى الجلسة كل من السيدة/ جميلة تمازيرت، وزيرة الصناعة الجزائرية، والدكتور فرانى لوتييه، المدير التنفيذى للعمليات ببنك التجارة والتنمية، والسيدة/ نونكيليكو نيميزى، رئيس بورصة جوهانسبرج، والسيدة/ ماريان موانيكي، نائب الرئيس التنفيذي للتأثير الاجتماعي بشركة فيزا العالمية،  وادار الجلسة، السيد/ تيميتوب ايلويمى، مدير العلاقات الحكومية العالمية لافريقيا ببروكتر أند جامبل.

وخلال الجلسة، اشاد المشاركون بالخطوات التى اتخذتها مصر لتمكين المرأة بتشجيع ومساندة قوية من القيادة السياسية بعد ثورة 30 يونيو مما جعل لاول مرة فى مصر 8 وزيرات في الحكومة الحالية لأول مرة فى تاريخ مصر، إضافة إلى أكبر تمثيل للمرأة في تاريخ مجلس النواب بنحو 15%.

وأشارت الوزيرة إلى الشراكة مع المؤسسات الدولية لدعم تمكين المرأة فى افريقيا خاصة فى مجالات ريادة الاعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهيه الصغر.

وأوضحت الوزيرة، أن المرأة هى العمود الفقري لتنمية المجتمعات النامية، وخاصة في إفريقيا ومصر، وتمثل أكثر من 50 % من سكان إفريقيا و49% من سكان مصر، وتلعب السيدات في جميع أنحاء مصر دورا كبيرا فى تعزيز استراتيجيات التعليم والصحة والفرص الاقتصادية، ودعت الوزيرة إلى ضرورة دعم سيدات الاعمال للاستثمار فى القارة، لبناء مجتمعات قوية.

وذكرت الوزيرة، أن الحكومة بذلت العديد من الجهود لتوفير التمويل للمرأة، سواء عبر نشاط ريادة الأعمال، حيث قامت مبادرة فكرتك شركتك التابعة للوزارة، بتمويل ودعم وتوجيه عدد كبير من رائدات الأعمال، وتفعيل ابتكاراتهم وأفكارهم على أرض الواقع، بنحو 30 %، هذا بالإضافة إلى إعادة تنظيم نشاط التمويل متناهي الصغر، الذي يقدم خدماته لحوالي 3 ملايين عميل، 45% منهم من النساء، كما تم اجراء إصلاحات تشريعية إيجابية تدعم التمكين الاقتصادي للمرأة مثل قانون الاستثمار، الذي تضمن مادة تنص على المساواة بين الجنسين فى الفرص الاستثمارية، مع إنشاء مكتب للمرأة وسيدات الأعمال فى صالة تأسيس الشركات بمركز خدمة المستثمرين، لتيسير كافة الإجراءات عليهن، مشيرة إلى أن نسبة حصول المرأة على التمويل متناهى الصغر تصل إلى 80 %، والوزارة تعمل على زيادة نسبة المرأة فى كافة التمويلات والمنح بالتنسيق مع الشركاء في التنمية والتي تصل حاليا إلى 50% في ظل النجاح التي تحققه المرأة في المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأوضحت الوزيرة أن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي تعمل على تشجيع سيدات الأعمال علي الاستثمار، وتمكين المرأة في الحصول على التمويل حيث يعد خطوة مهمة في إنعاش سوق ريادة الأعمال في الاقتصاد المصري، مشيرة إلى أنه ثبت من خلال التجربة أن الشركات التي تقودها النساء واحدة من أسرع أنواع الشركات الصغيرة نمواً.

أخر الأخبار